يومية الاتحاد الجزائرية::المكلفة بالإعلام على مستوى وكالة الحوض الهيدروغرافي زهرز الشلف جميلة فضيل ل “الإتحاد”

يومية الاتحاد الجزائرية::المكلفة بالإعلام على مستوى وكالة الحوض الهيدروغرافي زهرز الشلف جميلة فضيل ل “الإتحاد”

  • حاورها : الطيب مكراز

هدفنا غرس ثقافة الترشيد الإستهلاكي لدى فئات المجتمع

  • الحفاظ على الماء مسؤولية الجميع

وقفت يومية “الإتحاد ” في هدا العدد مع  جميلة فضيل المكلفة بالإعلام على  مستوى  وكالة الحوض الهيدروغرافي “الشلف” ، أين  تطرقنا معها إلى عديد النقاط الحساسة والمهمة التي تخص هذا القطاع الحيوي على مستوى وكالة الحوض الهيدروغرافي “الشلف”زهرز وأهم النشاطات التحسيسية التي تقوم بها الوكالة  ،بالإضافة إلى الاتفاقيات المبرمة مؤخرا مع بعض الشركاء.

  • الاتحاد : هل من قراءة مختصرة عن وكالة ” الحوض الهيدروغرافي “الشلف”

جميلة فضيل : وهو كذلك ،قراءة مختصرة أو التعريف بالحوض الهيدوغرافي زهرز : يقع في وسط غرب الجزائر شمالا ، يتربع على مساحة تقدر بأكثر من 56 ألف كلم مربع ، يحده شمالا البحر الأبيض المتوسط ، شرقا حوض الجزائر – الحضنة – الصومام ، غربا حوض وهران الشط الشرقي جنوبا حوض الصحراء. بلغة الأرقام ،يغطي الحوض الهيدوغرافي الشلف زهرز ،عدد كبير من البلديات تصل الى 255 بلدية تابعة إداريا الى  اقليم 12 ولاية ،  ومن ضمن هذه الولايات منها 03 ولايات بصفة كلية  أي بجميع بلدياتها وهي الولايات الثلاثة ” الشلف ، غليزان ، تسمسيلت ” أما  09 ولايات الأخرى بصفة جزئية  وحسب الإقليم هي ولايات ” عين الدفلى ،الجلفة ، الأغواط ،معسكر ،المدية ،مسيلة ، تيارت ،تيبازة ،مستغانم “.

  • الاتحاد : هل يمكنك أن التوضيح اكثر، فيما يتعلق بحجم المياه ونوعيتها المتواجدة على الرقعة المذكورة بالنسبة للحوض التابع الى وكالتكم ؟

جميلة فضيل : لأبأس ، يضم الحوض الهيدغرافي موارد مياه  نوعان منها عادية  والأخرى غير عادية ،بالنسبة للمياه العادية ،منها الموارد  المائية السطحية المتمثلة في 18 سدا  متواجدا على 56 ألف كلم 2، بسعة تخزين  ،تقدر بأكثر من 2300 هكم3 .بالإضافة الى الموارد الجوفية  والممثلة في 51 مجمع مائي ،أما فيما يتعلق بالموارد غير العادية فيتوفر الحوض الشلف  زهرز على محطة تحلية مياه البحر متواجدة  .

  • الاتحاد : أكيد بأن العمل التحسيسي والتوعوي في صفوف مختلف الشرائح عامل مهم للحفاظ على الماء ؟

جميلة فضيل: طبعا أكيد ، حيث يعتبر العمل التحسيسي التوعوي لكل فئات المجتمع المتعلق بضرورة الحفاظ على الموارد المائية من أهم مهام الوكالة الوطنية للتسيير المدمج للموارد المائية والذي تسعى إلى تجسيده عبر وكالات الاحواض الهيدروغرافية الشلف زهرز، حيث يتنوع برنامج التوعية بين القاء دروس ماء لفائدة التلاميذ وبين تنظيم رحلات علمية الى مختلف السدود والمنشآت المائية الأخرى، بالإضافة الى توعية المجتمع من خلال تنظيم حملات توعوية تحسيسية جواريه واشراك الأئمة في إيصال الرسالة، بالإضافة الى التوجه الى الفلاحين والصناعيين بإرشادات استهلاكية هادفة الى تغيير السلوكيات السلبية في استعمال المياه.

  • الاتحاد : هل من إتفاقيات وشراكة من أجل تدعيم عملكم ؟

 جميلة فضيل: نعم ،نحن على مستوى أعلى هيئة وتحت إشراف مدير الوكالة ،قمنا بالعديد النشاطات أسفرت الاتفاقيات الممضاة منذ انطلاقة السنة الجارية الى توسيع النشاط التوعوي وتعميمه على جميع المستويات ولصالح كل فئات المجتمع المستعملة للماء وفي هذا الاطار وبعد اشراك النوادي البيئية في العمل التوعوي بالمؤسسات التربوية ساهمت هذه الأخيرة في تنفيذ 202 قسم ماء شارك فيه 8071 تلميذ وتلميذة، وهو ما يؤكد أهمية العمل التشاركي لبلوغ الأهداف المسطرة في ترسيخ ثقافة استهلاكية رشيدة للموارد المائية، باشراك مختلف الفاعلين في قطاعات الموارد المائية، البيئة والمجتمع المدني والكشافة الإسلامية الجزائرية في مختلف النشاطات التحسيسية كوسيط في نشر الرسالة.

كما ،اتجهت الوكالة الى تنويع اتفاقيات الشراكة والعمل مع شركاء اخرين فاعلين في الميدان لتعميم البرنامج على مختلف دور الشباب المنتشرة عبر ولايات الحوض ودور البيئة، وفي هذا السياق بادرت الوكالة الى امضاء اتفاقية عمل مع ديوان مؤسسات الشباب بولاية الشلف ودار البيئة لولاية تيارات والشلف وفي هذا الإطار سيتم العمل مع إطارات الهيئتين لتحسيس الشباب والأطفال المنخرطين في دور الشباب ودور البيئة وكذا الشباب الناشط في المركبات الرياضية الشبانية، وكخطوة أولى اشتغلت الوكالة مع دار الشباب لبلدية واد الفضة اين تم تحسيس عدد معتبر من التلاميذ المنخرطين والزائرين من خلال تقديم دروس ماء وتنظيم العاب تنافسية ومسابقات علمية يدور محورها حول الموارد المائية حيث تم القاء خمس دروس ماء مست 400 تلميذ.

  • الاتحاد : هل من توضيح بخصوص أهم النشاطات التحسيسية التي قمتم بها هذه السنة ؟

جميلة فضيل : شكرا على هذا السؤال الوجيه ،من أجل إنجاح العمل التحسيسي ،تم اشراك ممثلي المجتمع المدني من جمعيات وكشافة إسلامية في تجسيد البرنامج التوعوي التحسيسي للوكالة باعتبارهم الهيئة الأقرب للمجتمع من جهة ومن جهة أخرى تعتبر وسيط اخر لدى الوكالة في الوصول الى توعية أكبر عدد ممكن من شرائح المجتمع، وفي هذا الإطار تم امضاء اتفاقية شراكة مع جمعية دنيا لحماة البيئة، جمعية أصدقاء الموجة الخضراء بولاية الشلف، وجمعية السلام الأخضر بولاية تيارات، ومنه تم تنظيم 13 رحلة علمية بمشاركة الجمعيات نحو السدود والمنشآت المائية، وتنظيم لقاءات توعوية تحسيسية لتلاميذ عدد من المؤسسات التربوية .

حيث ، لقي البرنامج التحسيسي في شقه المتعلق بتنشيط دروس ماء على مستوى المؤسسات التربوية بالتنسيق مع مديريات التربية الاستحسان الكبير وسط التلاميذ، باعتباره حصة تعلمية تثقيفية تقدم بطريقة جديدة تشد انتباه التلاميذ اليها وتقدم معلومات جديدة تضاف للرصيد المعرفي لهم، وفي هذا الاطار وبناءا على مراسلات من مديرية التربية عينت فيها المؤسسات المعنية بالعملية تم تجسيد 363 قسم ماء شارك فيها 14132 تلميذ في مختلف الاطوار التعليمية، كعملية هادفة الى تغيير السلوكيات السلبية المنتشرة في استهلاك الماء، وبالتالي يكون التلميذ وسيط اخر في إيصال الرسالة الى زملائه أصدقائه وحتى عائلته.

إقرأ المقال من المصدر…